09/03/2017
09:55 AM

كلمة المشرف العام على الإدارة العامة للعلاقات

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ..أما بعد،

فإن إدارة العلاقات العامة تعدُّ نافذة تطل من خلالها على أنشطة الجامعة وفعالياتها وإنجازاتها في كل التخصصات العلمية والإنسانية، وتسعى دائمًا لمدّ جسور التعاون مع مؤسسات المجتمع بجميع أنواعها، وهي تمثل أهمية كبرى في مجتمعاتنا المعاصرة أكثر من ذي قبل، كما أنها عصب المؤسسات الحكومية وعمودها الفقري وعليها مدار العمل ورضاء المستفيدين، لكونها وسيلة تربط بين المؤسسات الحكومية وبين جماهيرها الذين ازداد وعيهم الثقافي، وارتفعت توقعاتهم وتطلعاتهم وآمالهم في ظل تسارع التطور. 
وهي بذلك تشكل حلقة اتصال وتواصل وأداة تفاعل نشطة داخل المؤسسة وخارجها، فنجاح المؤسسة لا يتوقف على ما تحققه من إنجاز إن لم تتمكن من إبراز هذه الإنجازات إلى الفئات المستهدفة من جمهورها والمتعاملين معها من خلال عرض الخدمات المقدمة وبرامج التطوير، وهذه المهمة يقوم بها موظفو العلاقات العامة بما لديهم من خبرات متميزة وإمكانات مادية وبشرية. 
إن الإدارة العامة للعلاقات بجامعة القصيم تتطلع إلى رؤية مستقبلية طموحة بفضل الله، ثم بفضل دعم وتشجيع معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور / عبد الرحمن بن حمد الداود بحيث يتم من خلال هذه الرؤية تقديم خدمات نوعية لجميع المستفيدين منها، وإلى بناء جسور متينة من التواصل داخل الجامعة وخارجها، بما يحقق الأهداف المرجوة وفق تطلعات الجامعة ورؤيتها العامة.

 

المشرف العام على الإدارة العامة للعلاقات 

د / تركي بن منور المخلفي